أخبار العالم

صحفي مغربي يصف سياسة المخزن مع دول الجوار بـ “الصبيانية”

الجزائر- وصف الصحفي المغربي المعارض علي لهروشي سياسة المخزن بلعب الصبيان، التي حسبه يمارس هاته السياسة مع الجزائر ومع كل بلد يساند مقررات الأمم المتحدة بخصوص ملف الصحراء الغربية .

وأوضح لهروش في حوار خص به الاذاعة الوطنية أن نظام المخزن أو ما أسماه الدكتاتورية العلوية” تتوجه إلى البلدان الافريقية لإغراءها وإرشاء زعماءها من أجل تحريضهم ضد الجزائر وضد الجمهورية العربية الصحراوية، واذا استعملت سياسة الكرسي الفارغ فلأنها غضبت من الجزائر فقط ” مؤكدا أن نظام المخزن يعتبر الجزائر عدوه اللذوذ في افريقيا .

هذا و أكد الصحفي علي لهروشي أن إعلان نظام المخزن قراريه المتعلقين  بتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني وكذا الشروع في تجارة المخدرات يهدف للتقرب من الغرب في الوقت الذي يسجل الملاحظون ضغطا دوليا كبيرا عليه .

وأبرز لهروشي أن الجميع يعلم أن” الدكتاتورية العلوية على وشك النهاية لذلك فقد دعمت تطبيعها مع الكيان الصهيوني باخراجه إلى العلن ليرضى عليها الغرب ، أما ملف زراعة الكيف فقد جاء ليركب موجة عدد من الدول الغربية التي أعلنت نيتها واهتمامها بزراعة الكيف كاسبانيا وهولندا وكندا…”

وقال الصحفي لهروشي في هذا الخصوص ” النظام العلوي كلما يقع عليه ضغط دولي يخرج أشياء سرية إلى العلن ، فالتطبيع  مع الكيان الاسرائيلي موجود  منذ القدم  بشكل سري ليتم إخراجه للعلن بالضبط كما متاجرة المخدرات التي تمارس من زمن طويل والآن تم إخراجها للعلن كتطبيق فقط .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى