اخبار الجزائرالحدث
اخر الاخبار

الملقحون و المصابون بكورونا معرضون للاصابة بالسلالة المتحورة

حسب تصريح البروفيسور مربوح لاذاعة سطيف

الجزائر- صرح البروفيسور أمين مربوح مختص في علم الأوبئة والطب الوقائي بالمستشفى الجامعي عبد القادر حساني بسيدي بلعباس، أن الوضعية الوبائية مستقرة.

مشيرا الى ضرورة الانتباه لعدد الحالات التي نسجلها يوميا بمعدل 200 الى 250.

و قال البروفيسور في تصريح لإذاعة سطيف، أن هناك تراخي في احترام إجراءات الوقاية لدى شريحة واسعة من المجتمع،

خاصة وأن البعض منا لا يرى الخطر بسبب إستقرار الوضعية الوبائية.

لكن في المستشفيات نسجل يوميا إصابات جديدة تتراوح مابين  06 و08 وفيات.

الأمر الذي يستدعي الحذر من خلال ارتداء الكمامة والتباعد والتعقيم.

مقرا أن الجزائر في مرحلة تحتاج الى منسوب كبير من الوعي لدى الجميع بكون الخطر لا يزال قائما.

كما أفاد ذات المتحدث، أن غلق الحدود منذ بداية الجائحة ،سمح للجزائر بالحد من خطر السلالات المتحورة.

ليشدد على ضرورة تطبيق الصرامة ،لتفادي أية ذروة جديدة في عدد الاصابات ،مع التسريع في وتيرة التلقيح لتجنب خطر السلالات المتحورة بمختلف أنواعها.

وأضاف البروفيسور قائلا ،أنه مع تسجيل اصابات في السلالة المتحورة نكتشف معطيات جديدة تخص الأعراض و الفئات المصابة و غيرها.

كما أشار الى امكانية الاصابة بالعدوى حتى بعد اجراء التلقيح او الاصابة السابقة بالفيروس.

مؤكدا أن التلقيح يخفف من المضاعفات و يساعد في تجاوز الخطر.

ف.ع

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى